حكومة على بابا – د.حمدى حسن

السبت، 20 سبتمبر 2008



حكومة على بابا – د.حمدى حسن

http://egyptandworld2.blogspot.com/2008/09/blog-post_8248.html

بسم الله الرحمن الرحيم

السيد الأستاذ الدكتور / رئيس المجلس ,,,,,, السلام عليكم

ارغب في الحصول علي رد كتابي علي السؤال الآتي الموجه الي أ.د رئيس مجلس الوزراء

رغم الأسئلة الرقابية علي اعمال الحكومة التي قدمتها فلم يحدث ان شرفت بالحصول علي اي رد عن اي سؤال قدمته للسيد رئيس مجلس الوزراء وفقا للدستور الذي اقسم عليه سيادته والذي يبدو أنه وضع يده واقسم علي كتاب " سلاح التلميذ " وليس " كتاب الله " لأنه في تقديري لم يوف بقسمه ولم يحافظ علي مصالح الشعب ويبدو انه مرتاح الضمير ومن امثلة وادلة ذلك :

1. ما يتردد عن منحة ال 250 مليون دولار من ابو ظبي {1.4 مليار جنيه تقريبا } والتي كانت مخصصة لاسكان اهالي الدويقة والتي فضح امرها بعد الحادث المأساوي الذي راح ضحيته اسر بكاملها ومواطنين لم يتحدد عددهم حتي الآن والذي يبدو انه يزيد عن 600 مواطن وتوجيه جزء كبير من المبلغ لرعاية " الكلاب " بينما اهالينا بالدويقة واسطبل عنتر و غيرها تعاملهم اجهزة الحكومة معاملة اقل من " الكلاب " وفقا لما هو معلن ومنشور ولم يرد او يعلق اي مسئول عن ذلك .

2. فضيحة اللجنة العليا للحج بتوزيع 10 آلاف تأشيرة حج مجانيه لشركات السياحة لتنظيم برامج حج سياحية رخيصة للشعب والتيسير علي حجاج بيت الله الحرام فقامت وزارة السياحة وغرفها ببيعها بل وفرضها علي شركات السياحة بمبلغ 12 الف جنيه مما سيعود عليها بمبلغ 120 مليون جنيه لا يعرف احد اين ستذهب ولا لجيب من ستدخل ؟؟ وكان الاولي توزيعها علي حجاج القرعة والجمعيات بدلا من خلق سوق سوداء لها وللأسف الشديد تحت اشراف الحكومة ولمصلحة مجهولين ؟

في اي بلد ديمقراطي حقيقي فإن مثل هذه الأخبار او المعلومات او الاتهامات تستوجب بيانا عاجلا من الحكومة أو المتحدث الرسمي لها موجها للشعب ولنوابه المتسائلين والراي العام المتابع لتبرأة الذمة أولا والقيام بواجب المسئولية ثانيا ولراحة الضمير ثالثا ولكننا وكما هو معتاد لم و لن نسمع اي رد فالأيدي ملوثة و الأغلبية جاهزة والضمير في اجازة وكأنها - وكما يتردد - حكومة علي بابا وليست حكومة احمد نظيف ؟

اخيرا : الاستقالة ثم المحاكمة هو ما يجب ان يكون فمن يقوم بذلك ؟؟؟

لن تخدعنا اية حكومة اخري أو اي مسئول آخر ويقسم علي سلاح التلميذ ..

د / حمدي حسن

نائب الشعب

19/9/2008

0 التعليقات:

Blog Archive