إعمار غزة والمعبر – م/محمود فوزي

الأربعاء، 25 فبراير 2009

إعمار غزة والمعبر – م/محمود فوزي

http://egyptandworld2.blogspot.com/2009/02/blog-post_25.html

لدى النظام المصري فرصة كبيره لتقدم اقتصاد مصر فى مؤتمر اعادة اعمار غزة المفترض عقده بمصر يوم 2 مارس القادم رغم انه تأخر كثيرا.

بالطبع ربما يكون الأمرعجيبا لدى البعض بربط اعمار غزة بفائده اقتصاديه لمصر بدلا من أن يكون نكبه اقتصاديه على مصر مثلما يصور البعض فى الاعلام ولكن بعد قليل ستضح الامور باذن الله.

قبل ذلك لى ثلاثه مطالب مهمه الاول أن يعذرنى الاخوة الفلسطينيين من الاسلوب الموجود هنا فسأستخدم لهجة مدافعه عن مصلحة مصريه خاصه جدا ولن اقول كلمة مصلحة فلسطينيه .

والمطلب الثانى أن يستوعب كلامي كل من يقول انه وطنى ويحب مصر بدون تعصب ولا تشنجات ويقدم مصلحة مصر على مصلحه فرد او افكار خاصه لا أساس لها.

والمطلب الثالث أن يعذرنى المتدينون واصحاب الاخلاق والنزعه الانسانيه فانا لن أذكر احدا هنا بواجبات دينيه او انسانيه لأنها معروفه وواضحه وقد سبقنى اليها الكثيرون أو لأن البعض قد لا يتقبل النقاش لمجرد البدء بمثل هذا الكلام.

الأزمة العالميه واقتصاد مصر

يمر العالم بأزمة اقتصاديه رهيبه - لا يعلم مداها الا الله - وقد كان أكثر المتأثرين بها الاقتصاد الأمريكي ومن ارتبط به من دول العالم ورغم ان اقتصاد مصر يعاني من مشاكل كثيره فى الاساس وربما لم يشعر المواطن بتأثر كبير باقتصاده لأنه ليس قويا سواء قبل اوبعد الازمه العالميه ولكن المسئولون فى النظام المصري خرجوا علينا بأن الاقتصاد المصري سيعاني معاناه كبيره نتيجه الازمة العالميه. أى اننا بكل بساطه نتمنى وجود اى وسيله تسهم فى نهضه الاقتصاد سواء كانت وسيله كبيره ام صغيره ويشاركنا فى الموقف الدول الكبرى حيث نرى تحركات كبيره من تلك الدول لمساعدة اقتصاداتها بأى ثمن.

التعاون مع حكومة هنيه

فى قمة الكويت اعلنت بعض الدول العربيه تقديم مساعدات لاعمار غزة بالاضافه الى ان مؤتمر مارس هو للهدف ذاته وهنا يجب ان ننظر للامر بجديه حيث اذا كان المراد فعلا اعمار غزة لذا يجب علينا ان نتحدث على امر الواقع وهو وجود حكومة هنيه المنتخبه والمسيطره فعليا على فطاع غزة لذا يجب التعاون مع تلك الحكومة بشكل او بأخر اذا اردنا عمليا اعمار غزة كما يقول عنوان المؤتمر وهنا نظهر للعالم مكانه مصر فى التحرك والتنفيذ حتى ولو كان النظام المصري لايتقبل التعامل مع حكومة هنيه لانها من حماس رغم انها ممثلة للشعب الفلسطيني .

ورغم ذلك فقد أعلنت تلك الحكومة طلبها من الدول العربيه اعطاءها المساعدات لاعمار غزة او تشكيل لجنه خاصه من الجامعه العربيه او الدول المانحه تشرف على تنفيذ المشروعات وبالتالى فقد سقطت كل الحجج وبالطبع هنا من غير المعقول عمليا اعطاء الاموال لمحمود عباس واعوانه لاعمار غزة رغم عدم وجود له على ارض الواقع هناك بالاضافه الى انه واعوانه ليسوا فوق مستوى الشبهات وهذا اذا حدث فيفهم منه احد امرين او كلاهما وهما محاوله فرض محمود عباس واعوانه على الفلسطينيين عن طريق المساعدات والامر الاخر ابراء الذمه امام الناس بانهم حاولوا اعمار غزة ولكنهم لم يعرفوا كيف يوصلوها رغم الطريق واضحه اذا اردنا جديا التحرك فى الطريق الصحيح.

المعبر والاقتصاد

فتح معبر رفح جديا هو مفتاح عملى لاعادة اعمار غزة وتقويه اقتصاد مصر حيث من الممكن أن يتم تشكيل لجنه تابعه لجامعه الدول العربيه تشرف على توصيل المساعدات او اعطاء الامر لبنك عالمي مختص موثوق به مثل بنك التنميه الاسلامي فهو مصنف من بنوك الفئه الاولى عالميا وان كان من الافضل توصيلها مباشرة لحكومة هنيه .

وهنا يتم فتح معبر رفح والقيام بسيطرتنا الفعليه على الجانب المصري للمعبر بحيث نفتحه لجميع المواد الغذائيه او الادويه او مواد البناء او غيرها وبالطبع سيكون من الاسهل لاى جهه تريد اعمار غزة ان تشترى ما تريده من مصر توفيرا لتكاليف النقل وبالتالى سنجد ان الاغلبيه العظمى من المساعدات القادمه تدخل الاقتصاد المصري حيث سيزداد التصدير ويتم توفير فرص عمل بما اننا سنكون عمليا شبة المحتكرين لتصدير المواد اللازمه لاعمار غزة.

بهذه الخطوة المهمه سنكون قد ضربنا عدة عصافير بحجر واحد حيث نكون قد جذبنا اموالا كثيره لاقتصاد مصر حيث اننا نحتاج لاى فرصه لانعاش الاقتصاد المصري بينما يتلهف العديد من دول العالم لمثل هذه الفرصه فى ظل الازمة العالميه وهى ليست بدعه فى الازمات العالميه حيث يمكننا تذكر كيف ان امريكا والغرب احتكروا لشركاتهم اعادة اعمار الكويت فى اوائل التسعينات

وايضا نكون قد نفذنا فعلا اعمار غزة وهو هدف المؤتمر مما يرفع اسهم مصر عالميا كونها قوة اقليميه تسهم فى حل المشاكل .

وفى نفس الوقت نقوى مكانه مصر اقليميا حيث انه تطبيق عملى لكلامنا من قبل عن مساعدة الفلسطينيين حيث نلغى مشهد غريب وهو ان المعبر كان مفتوحا من الجانب المصري وقت وجود القوات الصهيونيه على الجانب الاخر بينما حاليا قوات فلسطينيه على الجانب الفلسطيني فنغلقه من جانبنا.

ونقطة اخرى وهى ان اعمار غزة عمليا هو مساعدة للمقاومة وبالتالى تقويه لخط دفاع مصر الاول ضد الصهاينه حيث انه- لاقدر الله –اذا ضعفت المقاومة ستتجه اعين الصهاينه لمصر مباشرة وبالتالى فنحن نحمي امننا الوطنى.

الافراج عن المعتقلين والمسجونين

وكنوع من التشجيع على المساعدة فى اعمار غزة يجب الافراج عن المعتقلين والمسجونين بسبب التضامن مع غزة او توصيل مساعدات لها او دخول غزة منهم الدكتور جمال عبدالسلام مدير الاغاثه باتحاد اطباء العرب ومجدي حسين امين حزب العمل واكثر من 700 من الاخوان المسلمين والعديد من الناشطين سواء من الاخوان او مستقلين او تيارات اخرى مثل عبدالعزيز مجاهد ومحمد عادل واحمد دومة وغيرهم

الاعمار غير الغذاء

تبقى الاشاره الى نقطه هامه وهى ان كلمه (اعمار) هنا تختلف عن كلمة (غذاء) وبالتالى يجب السماح بدخول جميع مواد الاعمار من مواد بناء ووقود ومعدات محطات الكهرباء وغير ذلك فلا يخرج علينا احد بقول اننا نسمح بدخول بعض المساعدات من ان لاخر (رغم ان الكثير منها معرض للتلف حاليا لوجوده فتره طويله فى الجانب المصري ) فلا يوجد اعمار بلا اسمنت او حديد او معدات وغيرها.

أتمنى ان تكون الصورة وضحت من ان فتح المعبر بشكل طبيعي والسماح بشراء المواد اللازمة للاعمار من مصر هو اسهام فى اقتصاد مصر ومكانتها وأمنها بعيدا عن اى شعارات او كلام نسمعه فى الاعلام.

........................

توضيح هام:

أنا لم أكن أقصد أبدا أن يكون الحديث ان تكون مصلحه مصر على حساب دمار غزة

فهو فكر انتهازى نفعى لا يكون ابدا لى

ولكن الكلام موجه بالاساس الى فئه معينه وهى من يقتنع بوجهه نظر النظام من ان اغلاق المعبر مصلحه لنا

وللاسف يروج البعض فى الاعلام نفس الكلام

واننا يجب ان ننظر لمصلحتنا مهما حدث ولا يهمنا مصالح الاخرين

فاردت اثبات العكس بنفس وجهه النظر

حيث اننا اذا نظرنا بنظره احاديه ولمصاحه مصر فاننا سنصل لنفس النتيجه وهى التعاون مع حكومة هنيه وفتح معبر رفح واعمار غزة

........................

0 التعليقات:

Blog Archive