رسالة لمؤيد 30/6 – م/ محمود فوزي

الاثنين، 5 يناير، 2015


رسالة لمؤيد 30/6 م/ محمود فوزي

عزيزي مؤيد 30/6:
هل تعلم ان الرئيس مرسي كان من الممكن أن يتوصل الى اتفاق ما مع قيادات الجيش ورجال الاعمال قبل 30/6 بفتره؟
اتفاق يحفظ له منصبه وفي نفس الوقت يحقق سيطرة الجيش على أعمال اقتصاديه كبيره كما
ويحقق مصالح رجال الاعمال بأن يعملوا بحريه بعيدا عن الرقابه
ويحقق مصالح الشرطه بأن تكون أيديهم مطلقه
وكل ذلك كما يحدث الان

ووقتها ستجد الاعلام كله يقول مثلما يحدث الان بأننا يجب ان نعطيه فرصه على الارض
وكل كلمه يقولها مرسي تكون انجاز
وأي قناه سترفض السير هكذا فالحجج كثيره لاغلاقها واعتقال من فيها

ووقتها سيكون مؤيدو 30/6 في احد طريقين:
-إما سيقتنع بمرسي تماما مثلما اقتنع البعض باختراع الكفته واختطاف قائد الاسطول السادس الامريكي
-أو أنه سيعتقل ويسجن أو يهرب ويظل مطارد

ووقتها سيكون أي معارض هو من يريد هدم البلد وتحطيم الديموقراطيه التى دفع الاف الشباب ارواحهم دفاعا عنها فى ثوره يناير
بل وليس من المستبعد أن يكون مدفوعا من الصهاينه لانها لا تريد استقرارا بمصر.

وستجد وقتها أن الرئيس مرسي معه الجيش والشرطه والاعلام والقضاء وملايين المؤيدين (وانت تعرف حجم حشد الاخوان)
بل والأهم من كل ذلك فهو يمتلك الفوز بانتخابات يعرفها العالم كله فهو غير محتاج لاقناع اي مؤسسه داخليه او خارجيه بأنه الرئيس.

لن تكون هناك قضايا ضد الاخوان أبدا
واذا لم يعجبك هذا فتذكر أنهم قالوا وقتها ان الرئيس مرسي اذا وافق على استفتاء على بقائه وفاز سيكمل دورته بشكل طبيعي
أي أنه لا يوجد فى الواقع أي شيء عن الخيانه والعماله وكل تلك المحاكمات
بل انك انت الذي ستحاك حولك القضايا بل والأدله والاتهامات الاعلاميه وسيقتنع الكثيرون انك ضد الوطن وتعمل لصالح الصهاينه والأمريكان.

هل ستكون مسرورا وقتها؟
هل ستصدق من يقول لك اصبر على سجنك وقتل اقاربك وتشريد الاخرين وتهديدك بالاعتقال ومداهمه البيت في اى وقت؟
هل ستوافق على عمل كل هذا فيك وفي كل من تعرف من اجل مصر؟

أرأيت أن الرئيس مرسي كان يريد الحفاظ عليك وعلى كل المصريين؟
هل أدركت الآن حجم جريمه الانقلاب؟
تخيل الموقف وما رأيك فى الاخوان فيه (اذا كان قد حدث) وستعرف صورتك الحقيقيه الآن.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مواطن مصري يريد لك الخير
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

0 التعليقات:

Blog Archive